تمارين تنشيط الذاكرة ينبغي ممارستها يومياً

أصبح الكثير من الشباب يعاني من مشكلة النسيان، بداية من نسيانك لأحلامك ومكان مفاتيحك نهاية بنسيان المواد التي تذاكرها، و لتجنب هذه المشكلة وتعزيز القوى الذهنية والعقلية نقدم إليك بعض التمارين التي تساعدك على تنشيط الذاكرة، وتقوية التركيز.

تمارين تنشيط الذاكرة

 تمارين تنشيط الذاكرة ينبغي ممارستها يومياً


قوة الملاحظة

ويتم هذا التمرين بقيامك بالتركيز بشكل يومي على اربع تفاصيل تتعلق بشئ ما سواء كان شخصًا أو سيارة أو فيلم، ثم محاولة تذكرها في وقت لاحق، هذه التمرين يساعد كثيرًا في تقوية الذاكرة إذا مارسته بشكل يومي.


التكرار المتباعد

يعتمد هذا التمرين على إعادة استدعاء المعلومات بعد مرور فترة زمنية محددة، ويمكنك القيام بهذا التمرين عن طريق كتابة بطاقات تعليمية حتى تتمكن من التأكد من مدى صحة المعلومات التي تذكرتها، اجعل الفواصل الزمنية قصيرة في البداية، ثم قم بزيادتها.


قصر الذاكرة

يعتمد هذا التمرين على ربط المعلومات التي نحفظها في الذاكرة المكانية، اعتمد عليه المحقق "شيرلوك هولمز" عن طريق بناء قصر مادي في الذاكرة وتخزين المعلومات بداخله، مما يسهل عملية التذكر.


التكرار

تكرار ما تسمعه أثناء حديث أحدهم في داخل ذهنك من أهم التمارين التي تساعدك على التذكر وبالطبع تحسن من قوة الذاكرة لديك.
العمليات الحسابية
قم ببعض العمليات الحسابية البسيطة دون استخدام الآلة الحاسبة بمخك، هذا التمرين من أكثر التمارين فاعلية لتقوية الذاكرة بشكل عام، وقيامك به أثناء المشي يحسن ويقوي أيضًا من الذاكرة العاملة.


اللغات الجديدة

تعلم لغة جديدة يتطلب منك تذكر الكلمات والقواعد بصورة مستمرة، الأمر الذي يزيد من تركيزك ويقوى بالطبع ذاكرتك.


الخرائط الذهنية

يساعدك هذا التمرين على تحسين قدراتك في الإبداع والتخيل، ويحسن من اداء مخك، حيث إن إنشاء خريطة ذهنية يتطلب منك تخيل وتذكر الأحداث مما يعزز العقل على العمل بفاعلية وإبداع ويكون تأثيره ملحوظًا في تحسين الذاكرة.


اللعبة النمساوية

هناك لعبة نمساوية تساعد على تحسين الذاكرة وتتطلب لاعبين للقيام بها، حيث يبدأ أحد اللاعبين بجملة مثل"أستيقظت في الصباح" ثم يزيد عليها اللاعب الأخر شيئًا جديدًا مع تكرارها مثل"أستيقظت في الصباح وغسلت أسناني" وهكذا حتى يخطئ أحد اللاعبين.

اضف تعليقك :

أحدث أقدم